Warning: include(images/easy_pagination.png): failed to open stream: No such file or directory in /home/jannewsn/public_html/wp-content/plugins/easy-pagination/easy-pagination.php on line 43

Warning: include(): Failed opening 'images/easy_pagination.png' for inclusion (include_path='.:') in /home/jannewsn/public_html/wp-content/plugins/easy-pagination/easy-pagination.php on line 43

Warning: Parameter 1 to wp_default_scripts() expected to be a reference, value given in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/plugin.php on line 571

Warning: Parameter 1 to wp_default_styles() expected to be a reference, value given in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/plugin.php on line 571
الشركس قصة عشق لا تنتهي | JanNews

Notice: Array to string conversion in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Notice: Indirect modification of overloaded property WP_Post::$Array has no effect in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Warning: Illegal string offset 'output_key' in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Notice: Array to string conversion in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Notice: Indirect modification of overloaded property WP_Post::$Array has no effect in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Warning: Illegal string offset 'output_key' in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Notice: Array to string conversion in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Notice: Indirect modification of overloaded property WP_Post::$Array has no effect in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

Warning: Illegal string offset 'output_key' in /home/jannewsn/public_html/wp-includes/nav-menu.php on line 604

الشركس قصة عشق لا تنتهي

محمد عبدالله البراسنه  تجارة و اعمال الكترونية – جامعة البتراء .
محمد عبدالله البراسنه تجارة و اعمال الكترونية – جامعة البتراء .

محمد عبدالله البراسنه تجارة و اعمال الكترونية – جامعة البتراء .

تبدأ قصتي في عام 2011 حين قمت بمراجعة احدى مستشفيات المملكة لاجراء فحوصات طبية لاكمال اجراءات التعيين في مطار الملكة عالية و عند الانتهاء من الفحوصات و انتظار نتائج التحاليل طُلب مني اعادة التحاليل للتأكد قبل تحويلي لاحدى المراكز الطبية المعروفة بالمملكة للتأكد من نتيجة التحاليل و هل هذا المرض فعلا قد اصابني ام ان هناك خطأ بالتحاليل اذ بها التحاليل سليمة و لا يوجد اي غُبار عليها و قامت احدى المؤسسات بدعمي لتسديد النفقات المترتبة على العلاج التي يتطلب مبالغ عالية جداً نظرا لغلاء الادوية التي يجب علي ان اتناولها .
و بعد حوالي العام و نصف قامت هذه المؤسسة بوقف الدعم عن كافة الافراد المنتفعين من هذا الدعم في هذا المركز لاسباب اقتصادية و بأنها خزينة هذه المؤسسة اصبحت تعاني من العجز المادي لدعم المنتفعين بسبب غلاء العلاج في المركز .
بعد مرور الشهرين من ايقاف الدعم و بعد المحاولات المتكررة التي كانت تبوء بالفشل لارجاع الدعم لنسبة 50% لكن لم تنجح جميع محاولاتي فقام احد اصدقاء والدي الشركس م.ك بمساعدتنا فكان له احد الأقارب ( ايضاً شركسي ) يعمل في هذه المؤسسة فقمنا بزياته في مكتبه و كان الاستقبال و التعاون معنا بشكل رائع جدا و حل هذه المشكلة و ارجاع الدعم لكن من مؤسسة اخرى تتعاون مع المركز بواساطة المؤسسة الأولى من هنا بدأ حب الشركس يتغلغل و يزداد في قلبي فلا انكر حبي للشركس من قبل هذه القصة لكوني تربيت في منطقة كان يسكنها الشركس و كانو يجاورننا و اصدقائي الشركس الذين يقدرون الصداقة و الاخوة هل سيأتي يوماً ارد به الجميل لهؤلاء الشخصين ؟ و ان لم يأتي هذا فيكفيني ان اعشق اصل هؤلاء الشخصين و احترم اصلهم الرائع فقد جمعنا ديننا الحنيف تحت راية الاسلام فكان ديننا هو من علمنا كيف تخدم اخيك المسلم بغض النظر عن اصله او لونه او شكله .
من عاشر الشركس و تعامل معهم فقد يستخلص من علاقاته و معارفه الكثير من الايجابيات لن اقول سلبيات لانني لا استطيع ان ارى السلبيات فيهم …. فهم من تجد فيهم الشهامة و الرجولة و الغيرة و الأصالة … الشركس قصة تاريخ في اردننا الحبيب من قبل تأسيس الامارة في عام 1921 م و منهم من علمونا في مدارسنا و جامعتنا و تربينا على ايديهم عندما كنا اطفالا .
تعلمنا من الشركس سأقولها بالعامية ( كيف الواحد يكون دغري مش شغل لف و دوران ) فحين تعامل الشركسي و تكون معه ( دغري ) تكسب حبه و احترامه لا اريد التحدث بالجانب الاخر لانني لا اعرفه صدقاً .
اصبح حب الشركس يملئ قلبي بسبب اصدقائي و مواقف الشركس بشكل عام معي فمنهم من اطعمني ( الشبس و باسطة ) و منهم من حلاني ( اللقم ) و منهم من عطر فمي بــ ( الحلِفا ) ومنهم من اهداني ( القلبق ) ومنهم من زين رأسي بــ ( البئا ) ومنهم علمني تاريخ الشركس بــ ( القامة ) فهنيئاً لي بكم و هنيئاً لقلبي بحبكم .
حتى في جامعتي لا يدعونني سوى ( ابو شركس ) فإنه لشرف لي بان اقول عن نفسي شركسياً فانتم للرجولة عنواناً و للشهامة رمزاً و للجمال اناقةً و للطيبة فخراً اود ان اختم حديثي بكلمتين يسكنوا قلبي :


قمر شركسي يسافر في دمي … وبلابل وسنابل وقباب
الفل يبدأ من القفقاس بياضُه … وبعطرها تتطيب الأطياب
والماء يبدأ من القفقاس فحيثما … أسندت رأسك جدول ينساب
والشعر عصفور يمد جناحه … فوق القفقاس وشاعر جواب
والحب يبدأ من الشركس فأهلها … عبدوا الجمال وذوبوه وذابوا
والخيل تبدأ مع الشركس مسارها … وتشد للفتح الكبير ركاب
والدهر يبدأ من القفقاس وعندها … تبقى اللغات وتحفظ الأنساب

 

شاهد أيضاً

phs

مدرسة الامير حمزة بن الحسين PHS

المدرسة تاريخ وحاضر و مستقبل مدرسة الأمير حمزة بن الحسين الثانوية الخاصة المختلطة، مدرسة غير ...