الانتخابات الى جولة ثانية وقردن الاوفر حظا للرئاسة وهاكوز نائب

 … جان نيوز  
على الرغم من وجود ثلات قوائم تتنافس في انتخابات الجمعية يوم الخميس المقبل اضافة الى مرشح مستقل فان الاحاديث تتداول عن سير العملية الانتخابية نحو جولة ثانية .


ويؤكد مطلعون في الشأن الانتخابي ان النصاب القانوني لن يكتمل خلال الجولة الاولى وذلك بسبب توقيت الاجتماع الانتخابي الذي ياتي بعد عيد الفطر بايام قليلة اما بحسب بعض اخر فان الانتخابات القادمة لا تشهد تنافسا حادا بسبب وجود ثلاث قوائم وليس قائمتين .


ويرى مراقبون ان الاصوات الانتخابية ستتشتت بين القوائم الثلاث ولن يحظى اعضاء القوائم بفرص متساوية حيث اعلن اغلبية الناخبيين انهم سيلجأون الى اسلوب الاختيار من القوائم وعدم صب الاصوات لقائمة معينة .

احتمالات فوز قائمة باغلبية 9 مقاعد امر يكاد يكون مستحيلا حيث من المعتقد ان القائمة صاحبة الحظ العظيم ربما ستحظى باقل من ذلك الامر الذي سينعكس على تشكيلة المجلس القادم .


وفيما يتعلق برؤساء القوائم فانه من شبه المؤكد فوز اثنين من الرؤساء حيث يكون احداهما رئيسا والاخر نائبا له الامر الذي سيزعج اخرين من الذين يسعون الى منصب نائب الرئيس ولكن هنالك صفقة قيد البحث بتعيين نائبين احدهما للشؤون الخارجية واخر للداخلية ان كانت الرياح تهب بما يتوقع بعض الطامحين .


الاحتمالات في هذه الانتخابات كثيرة وربما فرصة المخضرمين اكبر بكثير من فرصة الوجوه الجديدة الذي لن يحالف اغلبهم الحظ في الحصول على مقعد في الهيئة المقبلة .


نعتقد ان الانتخابات القادمة لن تصل بهيئة ادارية متماسكة الى الجمعية وانما اعضاء من مختلف القوائم الذي سينعكس على اداء الادارة القادمة وربما ستكون هنالك استقالات من قبل البعض خلال الايام الاولى .

الامر من ناحية اخرى ان توقيت الانتخابات الذي تأتي مباشرة بعد شهر رمضان المبارك لم تتح لقوائم من القيام بترويج برامجها والالتقاء باعضاء الهيئة العامة للجمعية على الرغم من حصول بعض المرشحين على تأييد العائلات وهنا نؤكد ان العائلات التي تمتلك مخزونا من الاصوات لم تحسم موقفها تجاه قائمة بعينها وانما ستقوم بتوزيع الاصوات بين مختلف القوائم وهو الذي سيعمل على تشتيت الاصوات كما ان البعض سيعمل الى اعتماد المناطقية عند الاقتراع بغض النظر عن البرامج الانتخابية .


وحول البرامج الانتخابية للقوائم فنظريا لا تشوبها شائبة ومتقاربة و لكن تفتقر الى الاستراتيجيات وادوات التنفيذ والرؤية الواضحة لتحقيق طموح اعضاء الهيئة العامة .


ان تشكيل القوام كان تقليديا ولم يخرج عن توزيع المقاعد مناطقيا وقبليا مع تحري بعضها اختيار الاكفأ ضمن المحددات السابقة .


من المتوقع ان تلد الانتخابات هيئة جديدة مفككة من المخضرمين الذي سيستقيل بعضهم ربما فور اعلان النتائج من خلال الجولة الثانية حيث من شبه المؤكد عدم اكتمال النصاب يوم الخميس المقبل وهو 1300 ناخب او اكثر .


اما استطلاعات الرأي التي اجريت تشير الى حصول الرئيس الحالي وعدد لا يزيد على 7 اعضاء بمقاعد الهيئة القادمة اضافة الى فوز رئيس قائمة اخرى وربما اثنين من اعضائها اما القائمة الثالثة ربما يفوز نائبها وعضوين او 3 اضافة الى فرص وفيرة لمرشح مستقل .


المرشحون من قليلي الخبرة في شؤون الانتخابات تكاد حظوظهم ان تكون معدومة لان اختيار معظمهم جاء لتطعيم بعض القوائم بوجوه شابة ، كما ان بعض العائلات اعدت قوائمها الخاصة والتي تحتوي على تشكيلة من مختلف القوائم ولكن ربما ستسفر نتائج الصناديق عن مفاجآت ولكن ربما هذا احتمال ضعيف جدا .


واخيرا يشاع ان ترتيبات تجري الان لتهريب النصاب القانوني والذهاب الى جولة ثانية حاسمة بعد اسبوعين تتيح للقوائم مزيدا من الوقت لترويج انفسها .

شاهد أيضاً

phs

مدرسة الامير حمزة بن الحسين PHS

المدرسة تاريخ وحاضر و مستقبل مدرسة الأمير حمزة بن الحسين الثانوية الخاصة المختلطة، مدرسة غير ...