اخطأ النسور وكسب " الشركس "


بقلم : جانتي نور الدين


 ان استثناء الشراكسة من الوزارة الحالية يتجاوز النسور فان كان النسور يؤمن بكذبة الولاية العامة فهناك جهات اخرى رقابية جدا كان بامكانها تصحيح الخطأ واصدار اوامرها للنسور بضرورة تمثيل الشراكسة في الحكومة .


 من ناحية اخرى لا اعتقد ان عدم توزير احد الشراكسة له علاقة بالحراك الشركسي فمؤسسات الدولة تعلم تماما ان هذا الحراك لا يمثل الا نفسه وما يشاع ان استثناء الشراكسة من الحكومة هي عقوبة ضد الحراك فلا اساس له من الصحة فليس من المعقول معاقبة مجموعة كبيرة بسبب عدة شخصيات اتخذت مواقف سياسية كانت بنظرها صائبة ولها كامل الحق بذلك .


 الحراك ليس قوى سياسية ولا جماهيرية حتى يستثنى صانع القرار الشراكسة من المعادلة السياسية لتحالف الحراك مع الاخوان او دعوته مقاطعة الانتخابات . . . الامر الاخر ان ربط ذلك بالحراك من شأنه ان يزيد الحراك قوة ويدفع بدماء جديدة الى صفوفه وهذا ليس من صالح الحكومة او اجهزة الدولة المختلفة .


ان استثناء عشائر الشراكسة من الحكومة السعيدة خطوة غير موفقة وغير مدروسة من قبل رئيس الحكومة الامر الذي سيضعه في احراج مفتعل امام مرؤوسيه وامام نسبة كبيرة من القوى العشائرية فالعشيرة في الاردن كيان اجتماعي وسياسي ولا يمكن تجاوز ذلك فمملكتنا الحبيبة هاشمية نسبة الى عشيرة عظيمة .


 الان يجب ان نثبت اننا جزء من المعادلة السياسية وعلى نوابنا مساومة النسور اوحجب الثقة عن وزارته وان نفتح باب العمل السياسي على مصراعيه ولكن بعيدا عن ورقة الحراك المحروقة . علينا الحذر وان الاوان لنلعب حسب قواعد اللعبة الامر بسيط جدا وليس بحاجة الى معجزات والى عصا موسى ، يقولون ان السياسة فن الممكن ولكن هي ان تجعل المستحيل ممكنا .


 لسنا معارضين فما من شيئ لنعارضه فنظامنا السياسي وجميع الانظمة الفرعية المنبثقة عنه ككتاب مفتوح متاح للقراءة امام الجميع كما اننا لا نملك من البدائل السياسية الكثير فموارد الدولة وامكاناتها محدودة وجميعنا متفقين على اولويات الولاء للعرش والامن والاستقرار ومحاربة الفساد وتوزيع المناصب والاعطيات بعدالة . ولهذا يبقى السؤال الاهم ، هل هنالك من يريد توريط النسور مع مكونات اساسية من المجتمع الاردني وقواه العشائرية السياسية ووضع خاتمة لمشواره السياسي شخصيا ارجح هذا الاحتمال ……..

شاهد أيضاً

phs

مدرسة الامير حمزة بن الحسين PHS

المدرسة تاريخ وحاضر و مستقبل مدرسة الأمير حمزة بن الحسين الثانوية الخاصة المختلطة، مدرسة غير ...